احدث المقالات
Arab Thought Foundation Cultural leadership in turbulent time

Arab Thought Foundation

Cultural leadership in turbulent time

During my participation in the World Summit on Innovation & Entrepreneurship in New York to speak on Cultural Leadership of The Arab Thought Foundation (ATF), I was struck by the thought that I was in a western city to speak on Cultural Leadership at a time when culture seemed to be the last priority in Arab countries.

Caught in this peculiar situation, ATF finds itself more than ever playing the role of a cultural leader in our complex and rapidly changing Arab societies.  The last two years have profoundly altered existing paradigms of thought about the ability of Arab people to generate knowledge, creative thinking and other traits of cultural advancement.


اقرأ المزيد...



Saudi Economy Growth in the Midst of Turbulence

The Arab world still bears the scars and feels the effect of the so called "Arab Spring". It has been two years since the region's major changes which sparked in Tunisia and spread to Egypt, Yemen, Libya, and is now turning into a somewhat civil war in Syria, where the regime has committed all kinds of human rights' violations and even massacres to stem the demonstration unsuccessfully. Almost all Arab countries had some forms of demonstrations in support or as a result of the so called "Arab Spring".


اقرأ المزيد...



من سرق بريدي الإلكتروني؟

من سرق بريدي الإلكتروني؟

كم مرّة تصلكم تلك الرسائل الإلكترونيّة بأسماء أشخاص تعرفونهم، ولكنّ عنوانها ومحتواها غالباً ما يكون معنوناً "حالة طارئة" أو يتضمّن طلب إرسال أموال لأن الشخص عالق في بلد بعيد وتمّت سرقة محفظته وأوراقه الثبوتيّة وغيرها من الأعذار الغريبة لتحويل مبلغ من المال على أن يعيده لكم فور عودته إلى الوطن...أو كم مرّة تصلكم رسائل إلكترونية تطلب منكم زيارة موقع إلكترونيّ أو فتح ملفّ مرفق والاطّلاع على أخبار الأعمال والشركات الجديدة لصاحب البريد...


اقرأ المزيد...



عيد الأم

يحتفل العالم اليوم 21 مارس بعيد الأمّهات...حفظهنّ الله أجمعين

لا يكفِ يوم واحد لتكريم الأمّهات؛  فكلّ يوم يجب أن يكون يومهنّ، ففضلهنّ كبير وعظيم لا ينكرْه جاحد، ولا يغفل عنه دين. فالرسول (صلعم) أوصى بالأمّ ثلاث مرّات قبل أن يوصيَ بالأب.

في هذا اليوم أتذكّر أمي (موزة بنت سالم بن سعيد الشامسي) العظيمة في قيَمها، البسيطة في نفسها. هي التي لم تتعلّم في المدارس، ورغم ذلك أدركت قدر العلم، فحفزّت أبناءها على مواصلة علمهم إلى ما لا نهاية. لم تدرس الدين أيضاً، لكنّها عاشت مبادئه السامية بكلّ حذافيرها. أحبّت الحياة بعد أن عاشت قسوتها، أكرمت الضيف بعد أن ذاقت مرارة الغربة، عاشت عزيزة النفس وماتت قريرة العين.


اقرأ المزيد...



وداعاً أبو سارة...

 

وداعاً أبو سارة...

 حمد العماري

هي سنّة الحياة...يأتي يومٌ تُفارق فيه من تحبّ، وما أصعب الفراق! كان وقْع خبر وفاة صديقي العزيز سامي خليفة القصيبي ثقيلاً عليّ، عندما تلقّيته عشيّة عيد الأضحى المبارك. فلم أتمالك نفسي، وغالبتني الدموع وأنا أهمّ بمغادرة مكتبي في بيروت، للسفر قبيل إجازة العيد. بين غصّة الذكريات وحنين الصداقة التي جمعت بيننا، توالت إلى ذهني صورة سامي وصدى ضحكته التي لطالما علت محيّاه، وصوته المرحّب بي كلّما التقينا؛ طابعةّ في نفسي جمرة حزنٍ وأسىً، لرحيل وغياب صديق من خيرة ما عرفت من أصدقاء!


اقرأ المزيد...



وظيفة النديم في العصر القديم

 

وظيفة النديم في العصر القديم

تُشتق كلمة النديم من النّدم ، واختلفت الأقوال في شرح  سبب  نسبتها إلى الندم، ولعل أرجح إحتمال هو لأن  النديم  شخصٌ تـندم على فرُاقه ، لما فيه من صفات ومواهب  تجلب لك الأنس والراحة، ولذلك سمي نديما.
اقرأ المزيد...



وظيفة "الخوي" في العصر السَوي

 وظيفة "الخوي" في العصر السَوي

حمد العماري

"الخوي" عند أهل نجد هو الصديق؛ وعندما يقول أحد فلان خويي فهو يعني صديقي. أمّا في بقيّة أرجاء المملكة وحتّى في نجد نفسها، أصبح اليوم لكلمة "الخوي" معنًى آخر أقرب لأن يكون المرافق أو مستشار أو نديم.


اقرأ المزيد...



أتاك الربيع

أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكاً     من الحسن حتى كاد أن يتكلّما

 حمد العماري

بيتٌ من قصيدة للشاعر البحتري، لطالما ردّده على مسمعنا أستاذ للّغة العربية في جامعة البترول والمعادن، حين كنت طالباً فيها. لا أعلم لما، إنّما لم يكن بمقدوري آنذاك أن أكنّ لهذا الأستاذ - وهو من جنسيّة عربيّة - أيّ شكل من أشكال المودّة؛ فلطالما استفزّني بشخصيّته المتعالية وشعوري بامتعاضه الدائم من التلامذة؛ وربّما كان هو السبب وراء نفوري من هذا البيت للبحتري عن الربيع...


اقرأ المزيد...



العلم والمعرفة

 حمد العماري 

عندما قرأت تعليق أحد الإخوان الشباب من فلسطين والمشترك معنا في مؤتمر فكر9 تذكرت وكما يُقال باللغة الأجنبيّة “Déjà vu” نفسي عندما كنت أكتب مقالاً للنشرة الأسبوعيّة لفكر وغزّة تجسم تحت الإحتلال والقصف الإسرائيلي الأثيم. يومها عجز قلمي عن النظق في الثقافة والفكر وسطّر حروفاً من دم قلبي الذي بكى قبل عينيّ وأنا أرى إخوتي في فلسطين الحبيبة يعانون تحت قنابل القصف المعتدي الأثيم.


اقرأ المزيد...



هل‮ ‬يدخل طيران الخليج طرفاً‮ ‬في‮ ‬نزاعٍ‮ ‬سياسيّ‮ ‬آخر؟

حمد العماري 

طيران الخليج، الرحلة رقم ,911 المتجّهة من البحرين إلى بيروت..تقترب الطائرة من الأجواء اللبنانيّة وتباشر هبوطها نحو مطار رفيق الحريري الدولي، لا يفوتك أن تراقب جبال لبنان الشامخة، تكسو قممها الثلوج، وتكسو منحدراتها الأشجار والغابات، لتعانق سفوحها على الساحل شواطئ زرقاء، تتخبطّ فيها أمواج البحر.. فلا يمكن إلاّ أن يلحظ المسافر على متن الطائرات سحر هذا البلد، وطبيعته الخلاّبة، التي خصّه بها الخالق.  هذا البلد الصغير بحجمه الكبير بشعبه، يملأ العالم ويشغله! فيحزن عندما تتخبّط فيه المشاكل الداخليّة وما أكثرها! ويفرح عندما تهدأ الأوضاع ويحلّ السلام، فيعود العرب ليتسابقوا على زيارته، والحلول ضيوفاً في فنادقه الفخمة ومطاعمه الراقية.


اقرأ المزيد...
  [1] 2   التالي

نشر في: اكتوبر 8, 2009
اطبع    ارسل

عندما نقول فكراً فهذا يعني فضاءً رحباً من المعرفة والعمل والإبداع. أمّا عندما نقول أميراً للفكر العربي، فمن غير خالد الفيصل – دايم السيف - الشاعر والرسام والمبدع والمفكر، أمير منطقة مكّة المكرّمة، يستحق  أن يتربّع على هذا العرش!
 عندما نقول فكراً فهذا يعني فضاءً رحباً من المعرفة والعمل والإبداع. أمّا عندما نقول أميراً للفكر العربي، فمن غير خالد الفيصل – دايم السيف - الشاعر والرسام والمبدع والمفكر، أمير منطقة مكّة المكرّمة، يستحق  أن يتربّع على هذا العرش!خالد الفيصل الذي ينشد الدقّة والإتقان في كلّ عمل أو مهمّة يؤدّيها، جمع المجد من أطرافه أبن فيصل العظيم وحفيد الأمام عبد العزيز الموحد. درس وتعلم في أعرق الجامعات في بريطانيا و عندما عاد وتولى رعاية الشباب فكان حريصاً منذ بداياته خلال تولّيه منصب مدير لرعاية الشباب في وزارة العمل والشؤون الاجتماعيّة، على غرس بذور نهضة رياضية وأطلق دورة الخليج العربي. أمّا وقد تسلم أمارة المنطقة الجنوبية في جبال عسير، ، فقد نجح خالد الفيصل في تحقيق الكثير من طموحاته ونظرته من مسيرة طويلة هدف بها إلى جعل مدينة صغيرة هادئة بأطراف متفرّقة إلى مدينة حضاريّة بكافّة الخدمات الأساسيّة. وخلال فترة 36 عاماً جعل أهم همه تطوير الإنسان والرقي بسكان المنطقة من خلال نشر التعليم بين المدن والقرى وعلى سفوح الجبال وعلى عقبة تهامة وجعل من أبها هذه المدينة مركز سياحي للمصطافين الخليجين وبثقة ملكية عزيزة عاد خالد الفيصل إلى إمارة أشرف بقاع الأرض مكة المكرمة التي وُلِد فيها، بموجب الأمر الملكي رقم أ/43 التاريخ:29/4/1428. أمّا دعوته لتأسيس مؤسسة الفكر العربي في سنة 2000 خلال زيارته لبيروت، فكانت انطلاقاً من شعوره بالمسؤوليّة وإيمانه بضرورة تحريك الفكر العربي وإعطاء الفرصة للمفكرين والمبدعين ليُستغلّ فكرهم وإبداعهم في التنمية العربية. فقامت المؤسسة على فكره ونشأت في حضنه للنهوض بالأمة العربية. أرادها أن تكون ملتقى لحوار الحضارات والثقافات، ومنبرا لتحقيق التواصل بين شرائح المجتمع العربي وبين المواطن والمثقف ورجال الإعمال العربي والدولة. تطرح الأفكار وتناقش المواضيع التي تهمّ العالم العربي، وذلك بأسلوب حضاري راق بعيد عن الانفعال والتعصب أو التفرد بالرأي والإقصاء الفكري. كما تهدف إلى التواصل مع كل المؤسسات والمنظمات المهتمة بالشأن العربي سواء كانت عربية أو غير عربية داخل أو خارج العالم العربي وأيضا التواصل مع العقول العربية المهاجرة.من بيروت إلى دبي، ومن مراكش إلى المنامة، مرورا بالقاهرة، نشرت وترجمت مؤسسة الفكر العربي العديد من الكتب، ورعت التعليم، وساعدت بنفعها مدارس في لبنان والأردن وفلسطين، وأثرت بحوارها الأثير، ونقلت بمؤتمراتها "فكر" الفكر الحر المسؤول في خدمة الثقافة العربية. فاستطاعت خلال السنوات الأخيرة، أن تصبح إحدى أبرز المؤسسات العربية الهادفة إلى إحداث نقلة نوعية في الفكر الثقافي والاجتماعي لدى أبناء الأمة العربية، ودفع هذه الأمة في طريق التنمية المستدامة القائمة على قواعد راسخة من القيم الإنسانية الراقية. فهي تشكّل صورة الذهنية كاملة أو متكاملة، ترغب المؤسسة في ترسيخها في أذهان جماهيرها، وتأمل، من خلالها، أن تحقق أهدافها الإستراتيجية. ومؤسسة الفكر العربي مؤسسة دولية مستقلة، ليس لها ارتباط بالأنظمة أو التوجهات الحزبية أو الطائفية، وهي مبادرة تضامنية بين الفكر والمال لتنمية الاعتزاز بثوابت الأمة ومبادئها وقيمها وأخلاقها بنهج الحرية المسئولة، وتعنى بمختلف سبل المعرفة من علوم وطب واقتصاد وإدارة وإعلام وآداب في سبيل توحيد الجهود الفكرية والثقافية التي تدعو إلى تضامن الأمة والنهوض بها والمحافظة على هويتها. ومن أهدافها تنميـة الاعتزاز بثوابت الأمة وقيمها وهويتها من خلال البرامج الثقافيـة الملائمة.وترسيخ الأفكار والفعاليات التي تعمل على نبذ دواعي الفرقة، وتحقق تضامن الأمة، وتوجه جهودها، لتصب في المصلحة العربية العليا. والعناية بمختلف المعارف والعلوم، وتعميق الاهتمام بالدراسات المستقبلية، والاستغلال الأمثل للتقنيات الحديثة.وتكريم الرواد، ودعم المبدعين، ورعاية الموهوبين من أبناء الأمة العربية. كم تهدف أيضا إلى تفعيل التواصل مع العقول والمؤسسات العربية المهاجرة، والاستفادة من خبراتـها.التنسيق والتواصل مع الأفراد والهيئات المعنية بالتضامن العربي الثقافي والفكري، والهيئات والمنظمات الدولية والإقليمية ذات العلاقة بالشأن العربي. استحداث البرامج الإعلامية والثقافية، التي تسهم عالمياً في نشر الفكر العربي، وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن الأمة العربية لدى الغير. ولعلّ إيمان خالد الفيصل بالإبداع والتميّز والابتكار،و بأنّ الحضارة هي حضارة الإنسان، كان وراء ترأسّه ودعمه لمؤسسة الملك الفيصل الخيريّة التي تحتضن جائزة الملك فيصل الخيريّة العالمية وعدداً كبيراً من المراكز البحثيّة والتعليميّة.   أجد نفسي مبحرا في نهر الفكر العربي الهادر بصمت، يسقي فكراً لمن يسأل، ويروي علماً لمن يبحث. يبني و ينير العقول ويفتح الأبصار. وأنا أجد نفسي في مركبة تسير في نهر خالد، وتقتدي بأمره وترتوي من سقيه. خالد الفيصل أتعب نفسه وأتعب محبيه فلن يوفوه في وصفه... وأتعبت أعداءة أكثر فلن يجدوا فيه غير مجدة. ثابت كالجبل  تتحطم عند أقدامه العواصف، ولا تهزه قوة الزلازل. إيمانك بالله شديد، وبمليكك حاسم، وبوطنك واضح، وأشهد بالله كم أنت عظيم بتواضعك ورقيق في تعاملك وعفيف في مسلكك... فاسمح لي سيّدي أن أوصفك وإن لم أُنصفْك، وأكتب ما كتبت عنك وإن لم أستأذنك...  

755 المشاهدات - عرض التعليقات (4)